النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: سخرية القدر

  1. #1
    مستشارة الصورة الرمزية روعة محسن الدندن
    تاريخ التسجيل
    May 2016
    الدولة
    سوريا
    المشاركات
    3,191

    سخرية القدر

    سخرية القدر
    /روعة محسن الدندن/سوريا
    ....
    عندما نفارق أشخاصا كانت لهم مكانة في قلوبنا ويفرض علينا فراقهم, نتمنى لو أن القدر يجمعنا بهم مجددا
    ومع مرور الأيام نفقد الأمل برؤيتهم مرة آخرى
    ولا يبقَ لنا إلا بعض الصور أو الكلمات التي احتفظنا بها
    ولكننا نرسم لهم المستقبل ونتخيلهم نالوا السعادة والإستقرار
    وأحيانا نظن أنهم أفضل حالا منا
    مقاعد الدراسة التي جمعتنا ولحظاتها وذكرياتها تبقى معنا
    منقوشة في أوردتنا وأرواحنا وقلوبنا
    ونشتاق لهم في كثير من الأوقات
    وأكثر علاقات الصداقة الجميلة أو الحب القوي يكون بعد خلاف أو مشاحنة وأحيانا كان الكره بين الطرفين ليصبح بعد ذلك حبا أقوى من الزمان ومن صلة الأرحام
    درسنا لأعوام مع بعضنا في نفس المدرسة ولكن كل منا في صف وتقابلنا في المرحلة الثانوية
    لنجلس معا في مقعد واحد
    لم تصرح بكرهها ولا تعرف سببه وربما كان السبب بعض الشباب من خلال كلمات الإعجاب عن فتاة أكثر من آخرى
    وهذا الذي يولد الكره أحيانا وربما الغيرة لأنها تعجب بأحدهم
    وهو لا يلتفت لها
    لتمر الأيام وتصبح العلاقة صداقة تحمل كل الرقي والسمو
    والإحترام المتبادل
    ولكن القدر حكم بالفراق بيننا وكل سلك طريقه وانقطعت الأخبار بيننا
    وفي أحد الأيام اجتمعت بأحد أصدقاؤنا وكان في بيت العائلة
    تغيرت ملامحنا بعض الشيء ولكننا مازلنا قادرين على معرفة كل منا للأخر
    وعند سؤالي عن صديقتي, وكنت أظن أنها أتمت دراستها الجامعية لأنها ذكية وكانت من المتفوقين
    وربما تزوجت أيضا وأنجبت ووووو
    أشياء كثيرة كانت في مخيلتي عنها
    ولكن يبدو أننا أحيانا نرسم أمنياتنا لمن نحب وكأننا نرسم أحلام لنا
    صدمني ما سمعته من أخبار عنها وكيف غيرتها الحياة
    أو ربما هي النتيجة الصحيحة التي كانت تنتظرها بسبب
    طيشها ووحدتها وانشغال والدتها بالوظيفة واهتمامها بصديقاتها في العمل أكثر من أولادها
    وانشغال الوالد في عمله وغيابه عن البيت بسبب هذا العمل
    وبعض الأباء يظن أن اهتمامهم بأولادهم يكون من خلال تأمين متطلبات أطفالهم وجعلهم يعيشون حياة الثراء والحرية بدون ضوابط أو حدود
    ليصبح أولادهم من مدمني المخدرات وينزلقون إلى الهاوية بسببها وفاشلون في حياتهم
    ولم يعد يفيد الندم أو كلمة لو أو .........
    عندها حمدت الله على القدر الذي فرقنا وأن الله اختار الخير لي عندما افترقنا


    ساهم معنا في نشر الموضوع


  2. #2
    كاتب نشيط

    تاريخ التسجيل
    Jun 2017
    المشاركات
    69
    قصة جميلة تحمل درسا اخلاقيا كيف يلعب القدر دوره ومهمة الوالدين بالاشراف على تربية ابنائهم..بورك بقلم الراقي



  3. #3
    مستشارة الصورة الرمزية روعة محسن الدندن
    تاريخ التسجيل
    May 2016
    الدولة
    سوريا
    المشاركات
    3,191
    لأخبرك أيضا معلومة هي ابنة شخص مهم وجدتها
    درست طب الأعشاب في ألمانيا ووالدتها لها مكانتها
    وكانت عائلتها تمنحها كل ما تريد وأكثر
    أحيانا الدلال والمحبة المفرطة تكون نقمة ولذلك علينا
    الاعتدال في مشاعرنا وتصرفاتنا تجنبا من خسراتهم
    للأبد
    أشكرك على شهادتك فيما سكبت
    محبتي والورد غاليتي بشرى



  4. 11aa

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
تصميم وتطوير