### سيناريو فيلم الشهيد
===============
قصة وسيناريو الأديبة الشاعرة السيناريست السورية / روعه محسن الدندن
-------------------------------------------------------------------------------
# المشهد الاول : -
=======
المكان في إحدى القرى الريفية وعلى أطرف تلك المدينة
كان شادي يقف مع رفاقه على أحد الحواجز يتصدون لبعض العناصر المتطرفة التي كانت ترعب الناس من خلال القتل وملابسهم وهيئتهم والذين يدعون أنهم إسلاميون وينشرون الإسلام ويحاربون الكفر والكفرة وكل من يخالفهم هو كافر ويتم قتله ذبحا بالسكين

الوقت ليلا وكانت الساعة تقارب على العاشرة والجو بارد جدا والمكان مظلم وشادي يمسك موبيله وهو يحاول البحث عن النت ليتواصل مع أفراد أسرته وكان يحاول أن يطمئن على عمه الذي يعتبره والده بعد وفاة أبيه وزوجة عمه التي يناديها أمي مضت ثلاثة أعوام على أخر زيارة لبيت ورؤيته لهم .
وسمع أن عمه وعائليته محاصرون وعلى وشك الموت جوعا أو من القصف .
-----------------------------------------------------------------------------

& شادي يصعد لأحدى الأبني’ : -
---------------------
ياربى ساعدني مش قادر أوصل للشبكة وأكلم بابا - والجو برد كمان مش قادر أحرك إديا ولا صوابعى
------------------------------------------------------------------
جلس وهو ينتظر ويحاول إلتقاط إشارة النت - يا سلااااااااااام الرقم بيرن أخيرا
-------------------------------------------------------------
& شادى: -
--------
الوووووووووووو
& عم شادي : -
--------
ابني شادي وحشتني ازيك يابني عامل ايه؟

& شادي : -
------
الحمد لله يابابا وحشني والله وأخواتي كمان وإزى ماما عاوز أكلمها وأسمع صوتها.

&عم شادى :-
---------
تعالي إبنك شادي عاوز يسمع صوتك

تأتي زوجته وهي مسرعة من المطبخ والدموع تسبقها

& الزوجة : -
---------
فين فين إبني شادي فين إنت بتتكلم جد ؟

& عم شادى : -
-----------
خدي التلفون واسمعي صوته

& الزوجة : -
------
ألووووو إزيك يابني وحشني حبيبي والله

شادي بصوت يبكي شوقا : -
--------------------
وحشاني يا ماما والله ووحشني كلامك وضحكتك - إزيك يا ماما طمنيني عنك عاملة إيه؟

& الأم . -
-------
الحمد لله يابني كلنا بخير وصابرين على الجوع وربنا معانا متخفش المهم إنت يا حبيبى

& شادي:-
------
تعرفي ياماما بقالي ساعات وأنا بحاول عشان اكلمكم - عندنا مافيش نت وصدفة يجى النت. ونقدر نتكلم مع حد - والجو بارد كمان وكل اللى معايا قاعدين جنبي بيحاولوا يكلموا أهليهم - إخواتي إزيهم ياماما

& الأم : -
------
الحمد لله ياابني ومامتك واخواتك ازيهم انت بتكلمهم

& شادي: -
------
أيوه يا ماما بكلمهم وأطمن عليهم - إدعيلي ياماما إني اشوفك وأشوف عمي وإخوات
----------------------------------------------------------------------------
وهنا يقطع النت..

&شادى :-
-------
ألووووووووو انت رحتي فين ياامي....

& الأم : -
-----
امين ياابني ألووووووو شادي رحت فين يابني - تبكي وهي تعيد الموبيل لزوجها

& الأم:-
-------
انقطع الاتصال بس الحمدلله اطمنا عليه - والله وحشني أ وي - الواد شادي - ربنا يحميه وأشوفه

& الزوج : -
------
امين يارب
- 1 -

# المشهد الثاني
=========
وقت غروب الشمس والبرد يشتد وأصبح الثلج يتساقط ولا يمكن رده أو الحصول على الدفء من أي مصدر
جوع وبرد - وبكاء الطفلة الصغيرة من الجوع وطلبها الخبز الذي أصبح حلما ترسمه على الجدران والأوراق
الجميع منهك ومتعب - الأم تحاول إجاد الطعام والأب يحاول العثور على بعض الأخشاب ليشعلها لأفراد أسرته والأولاد يقومون بنقل الماء للبيت وصوت الطفلة يصيب الجميع بالغضب
------------------------------------------------------------------------------

& يصرخ الزوج على زوجته:
---------------------------
كم مرة طلبت منك تاخذي الولاد لتبعدو عن الحصار
يمكن نموت كلنا كدا
ياربى اعمل فيكي ايه دلوقتي
اذا لقيت طريقة لتخرجي من هنا حتاخدي العيال وتخرجي بيهم وابقى انا والواد الكبير

& الزوجة:
--------
ما تتعبش نفسك مش خارجة من هنا إلا معاكم كلكم يانموت سوى أو نعيش سوى
إنت فاهمني
أنا أيمه أعمل شوية عيش
-------------------------------------------------------
خرجت الزوجة وتركت زوجها الغاضب وهي تبكي
--------------------------------------------------------
& الزوجة : -
--------
يا ربنا إرحمنا وإرحم عيالنا
--------------------------------------------------------------
اخذت بعضا من مطحون العدس وبدأت تعمل منه عجينا لتصنع منه خبزا
------------------------------------------------------------
& الزوجة تتكلم بصوت تسمعه هي :-
-----------------------------------
دا اللي كان ناقص اعجن واخبز واعمل كل حاجة
انا عاوزة يومين عشان أقدر اخلص كل الشغل دا
-----------------------------------------------------
وبعد ساعات كان الخبز جاهز ولكنه يكفي لوجبة واحدة فقط
---------------------------------------------------
& الزوجة :-
--------
الحمد لله مش هيناموا دلوقتى وهمه جعانين

& نظرت لزوجها وقالت له:-
------------------------
انا طالعة السطح عشان اكلم شادي بقاله اسبوع ماكلمناش عاوزة اطمن عليه

ا& الزوج:-
-------
خدي بالك من القناص ليطخك

الزوجة :-
------
ياراجل محدش بيموت ناقص عمر وهي الحياة ديه فيها ايه عشان اخاف على روحي
الموت ارحم من دي عيشة
لا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم
------------------------------------------------------.
اخذت جوالها وتوجهت الى سطح المنزل

& الزوجة :-
------------
ياربى مافيش اشارة عشان اكلم ابني واطمن عليه بس حاجرب الاقي شبكة عشان اكلمه
-------------------------------------------------
سمعت صوت الرنين وهذا ادخل الفرح لقلبها
----------------------------------

& الزوجة : -
----------
الوووووو شادي ابني
& شادى :-
------
ايوا يا ماما ازيك وحشاني والله

& الأم :
-----
وانت كمان يا ابني طمني عامل ايه دلوقتي

& شادى:-
-----
الحمد لله يا ماما وانتوا عاملين ايه
بسمع ان الناس بتموت عندكم من البرد والجوع

& الأم:-
-----
ايوا يابني بس ربنا معانا ماتخفش علينا

ماما ادونى اجازة ويمكن انزل الاسبوع الجاي
ازاي اقدر اشوفك واكلمك ولو من بعيد
وحشاني ياماما وانتي اول وحدة عايز اشوفها
وابوس ايديكي ياماما
وكنت بتكلم مع حبيبتى واحكيلها عنك وعن عمي
وبعتلها رقمك عشان تتواصل معاكي

& الأم:-
-------.
هي مين ياشادي -أنا أعرفها

& شادى :-
-------
ايوا يا ماما تعرفيها بس مش حتفتكريها لانها كانت صغيرة
وقتها واسمها اول حرف من اسمك كمان
بنت خالي إللي ساكن في السعودية عاوز تخطيبها ليا يا ماما

& الأم :-
----
الف مبرووووك يا حبيبى ويارب اشوفك عريس منور الدنيا

& شادى : -
-----
ماقلتليش ازاي اقدر اشوفك واكلمك

& الأم : -
-----
صعب والله ياابني محدش يقدر يوصل لنا هنا
او يشوفنا

& شادى :-
------
وازي عمي واخواتي يا ماما

& الأم :-
-----
كلنا بخير ياابني وبندعيلك يا حبيبى
سامعني شادي
الووووووووووو
ربنا يحميك يابني
وتتساقط دموعها وتغار المكان
دخلت البيت وهي ترسم بسمة لتفرح زوجها واولادها

& الزوجة :-
--------
اتكلمت مع شادي وهو بخير وبيسلم عليكوا
وقلي انو خد اجازة ويمكن يخطب
--------------------------------------------------
لم تسمع ردا لان الظلام منعها من مشاهدتهم وهم نيام

-2-

# المشهد الثالث: -
=========
مضت عدة أشهر على هذه الحال وصعوبة التواصل مع الأهل والأصدقاء
وأخيرا تمكن المحاصرون من الخروج من الحصار وتم إعلان المصالحة
وأصبح التواصل ممكنا وشادي يتواصل بشكل شبه يومي مع والدته التي هي زوجة عمه
وفي يوم مظلم يشبه الكابوس
كان شادي يتحدث مع والدته وبنات عمه
-----------------------------------------------------------------------------
& شادي : -
-----
إزيك يا ماما عاملة ايه دلوقتى ؟

& الأم :-
------
الحمد لله يابني
وانت إمتى هتيجى عندنا أصلك وحشنا أوى يا قلب أمك .

& شادي :-
-----
مش عارف والله يا ماما - محتاج دعاكى يا ماما .

& الأم : -
-------
مالك يا ضنايا ؟ ألأتنى عليك يا حبيبى فيه إيه يا قلب أمك؟

& شادي : -
-------
ما فيش حاجة يا ماما إطمنى لكن محتاج دعاكى إدعيلى من قلبك عشان أأدر أشوفكم وأبوس إديكى ورجليكى .

& الأم : -
------
كبدى يا بنى مالك يا ضنايا فى إيه ؟ ما تخبيش على أمك حاجة يا قلب أمك .
---------------------------------------------------------------
لاااااااا جواب
---------------------------------------------
& الأم :-
-------
ألوووووووووووو شادي رحت فين يا عين أمك
طمني يا كبد أمك فيه إيه ؟ ربنا يخليك يا روحى ما تإلإ أمك عليك ؟ ألو رد يا بنى ما تخليش الفار يلعب فى عب أمك .
--------------------------------------------------------------------------------
كان التلفاز ينقل الأخبار العاجلة
------------------------------------------------------------------------------
& المذيع : -
---------
وتم الهجوم على الحاجز من قبل جبهة النصرة .

(3)

# المشهد الأخير : -
===========
أيام مضت ثقيلة وسوداء على الجميع - لا أخبار إلا من التلفاز ومصير مجهول عن شادي -
موبيله خارج نطاق التغطية وزوجة عمه كانت هي ووالدته أخر من سمع صوته -
وبعد عشرة أيام تقريبا وصلت رسالة من مجهول .
----------------------------------------------------------------------------
& المجهول : -
----------
ألو هوه إنتى أم شادى ؟

& الأم : -
مين معايا ؟ هوه حضرتك تعرف ابني شادي منين ؟

& المجهول : -
---------
شادي ابنك منصاب واحنا بنعالجه

&الأم : -
------
ربنا يخليك يا سى الأستاذ ممكن أسمع صوته وأطمن عليهأرجوك يا بنى دا أنا ألبى بيتأطع عليه .

& المجهول : -
----------
ابعتيلى صورتك وصور بناتك عشان اسمعك صوته .

& الأم : -
-------
إنت عيل وسخ وكداب وما عندكس ريحة الأخلاق يا عديم الضمير .

& المجهول: -
---------
ابنك مات يا ست إنتى أنا أتلته بإديه دول اللى هيكولهم الدود .

& الأم : -
------
انت كداب ونجس ومين انت عشان تقتل ابني ؟ يا إبن الحرام .

& المجهول : -
----------
لمى لسانك يا ولية إنتى لحسن أجى أأطعهولك من لغلوغه واخليكى تحصلى المكوث إبنك .
إحنا الأسلاميين يا روح أمك .

& الأم : -
-----
إسلامي يا إبن الحرام وحاطط صورة لبنت عريانه . هو إنتم تعرفوا حاجة عن الدين - دا الإسلام برئ منك ومن أمثالك يا إبن الكافرة .

& المجهول : -
---------
إتكلمى مع أسيادك بأدب يا ست يا خرفانه إنتى - فين صورة البت العريانة اللى حططها دى ؟

& الأم : -
-------
اه صورة بنت يا نجس يا عدو الدين هوه الإسلامى يطلب صور النساء وإنت عيل قذر وكداب إبن كدابه وإبنى عايش ما متش .

& المجهول : -
-----------
هههههههه وحياة أمك دبحته ورميت جثته فى النهر .

& الأم : -
-------
كداب إبن كدابة - حرام عليكم يا تربية وسخة دا يتيم يا أنجاس وهوه اللى بيصرف عليه .

& المجهول : -
-----------
اسمعى يا وليه يا مخبولة إنتى إبنك مات مات مات .
-------------------------------------------------------------
وانقطع الاتصال - وإنهارت الأم وتم احضار الدكتور لها بسبب انهيارها العصبي المفاجئ ..... وتمضي الايام ولم يعثر على جثة شادي ولم يعد شادي . النهاية
(4)


ساهم معنا في نشر الموضوع