شال حرير
.............

كلما أغمضت عينَيَّ
رأيتُ ذلكَ الطَّيفَ
يُغلِّفُ خَصرَ الوقتِ بشالِ الحَريرِ

يُعلِّق نجمةً هُنااااك ...
على جبينِ القَمر

ينثرُ وروداً
ً تمتدُّ على دربٍ
ارتَسمَتْ سِماتُهَُ
بين الأرضِ
و السماء
و غيمة عانَقتْهُ مرافِقةً إيَّاه

تُغنِّيها ...
سنونواتِ شاطئٍ...
ملَّ الغياب

يهمسُ ...
في أذن الشمس
أن باتي ..في حضن البحر
فالوقتُ سَكنَ
الهذيان

سايرَ عربدات
الجُنون

ملأ قواميس الهيام

أوراق أصابها بعض الذبول
تستغيث بهَمْيِ طَلٍّ الرَّبيع

عشقٌ ...
يَرتدي خِمارَ الفُصولِ

يُزعزِعُ أرضاً
يطؤها بقوة عصفه الميمون
ليرتدي عباءةَ الجنونْ

تلك تفاصيلُ جمالٍ
لا يَعترفُ بالملامحِ
لا يعترفُ بأيّ قاموسْ

جمالٌ يحاكي قلباً يبعدُ العَقلَ حدَّ الضَّياع
حد تغييبِ الحاضرِ عبرَ الزَّمنْ

-- جميلة نيال --


ساهم معنا في نشر الموضوع