ولِمَ البكاء وأنتِ رونقُ فرحتي
ومدى السرورِ بأحرفي وهديلي

لاتَبكِ نأياً فالفراقُ يزيدني
ألماً على ألمٍ طحا بعليلِ

روعة الدندن


ساهم معنا في نشر الموضوع