(تَجَمَّلَ الشِّعْرُ بِخَيْرِ البَشَرْ) = وَبَحْرُهُ الصَّافي سَقَتْهُ الفِكَرْ

تَأَلَّقَ الشِّعْرُ بِوَصْفِ النَّبِي= فَاسْتُخْرِجَتْ مِنَ السَّرِيعِ الدُّرَرْ

وَاسْتَنْهَضَ السَّرْدَ يُبَاهِي بِهَا = هَيَّا حُرُوفِي أَقْبِلِي بِالعِبَرْ

وَلِلْحَبِيبِ غَرِّدِي غَرِّدِي = عَلَيْهِ صَلَّى الله صلى البَشَرْ
**
بَدْرٌ وَشَمْسٌ فِي جَبِينِ الوَرَى = إذَا بَدَا الوَجْهُ؛ تَنَحَّى القَمَرْ

فَإذْ نَقُولُ: بِالجَمَالِ اسْتَحَتْ = عَيْنُ المُحِبِّ حِينَ طَابَ النَّظَرْ

وَإذْ نَقُولُ: الجُودُ، ذَاكَ النَّدَى = هَمَى سَخِيًّا خَيْرُهُ وَانْهَمَرْ

وَإذْ نَقُولُ:كَمْ بِهِ رَأْفَةٍ!= فَأَيُّ لُطْفٍ بَعْدَهُ يُعْتَبَرْ!

يَا لَيْتَنِي رَأَيْتُهُ، لَيْتَنِي = تَأَلَّقَتْ عَيْنِي بِنُورٍ بَهَرْ

لَوْ كَانَ ذَا حَظِّي بِهِ حِينَهَا = دَوَّنْتُ إسْمِي فِي سِجِلِّ السِّيَرْ
**
يَا لَيْتَنِي زَامَنْتُهُ، لَيْتَنِي = فِيمَنْ حَضَرْنَ نَقْلَهُ لِلْحَجَرْ

يَا لَيْتَنِي بِالصِّدْقِ بَايَعْتُهُ = كَبَيْعَةِ الرِّضْوَانِ تَحْتَ الشَّجَرْ

يَا لَيْتَنِي بالجُهْدِ نَاصَرْتُهُ = يَوْمًا غَزَوْتُ شَانِئًا فَانْدَحَرْ

يَا لَيْتَنِي "نُسِيْبَةٌ" لَيْتَنِي = فَكَمْ وقَتْهُ مِنْ عَدُوٍّ غَدَرْ
**
يَا لَيْتَنِي بِالحُبِّ جَادَلْتُهُ = وَأَشْتَكِي زَوْجًا وَبِي مِنْ خَفَرْ

وَأَسْمَعُ الحُكْمَ لِكَي أَهْتَدِي = لِقَوْلِهِ سِحْرٌ يُزِيلُ الْكَدَرْ

يَا لَيْتَنِي "سُمَيَّةٌ" لَيْتَنِي = بِالْخَيْرِ بُشِّرْتُ فَصَبْرِي صَبَرْ

وَهَانَتِ الدُّنْيَا وَحَقَّرْتُهَا = وَاسْتَصْغَرَ القَلْبُ عَذَابًا فَجَرْ

مَا دَامَتِ الجَنَّةُ ذَا رِيحُهَا = يَا نَفْسُ هيَّا عَجِّلِي بِالسَّفَرْ
**
يَا لَيْتَنِي "أَسْمَاءُ" يَا لَيْتَنِي = لِلْغَارِ مَسْعَايَ تَوَخَّى الحَذَرْ

وَأَحْمِلُ الزَّادَ لِخَيْرِ الوَرَى = مُسْتَبْشِرًا قَلْبِي بِذَا وافْتَخَرْ

ذات النطاقين حباني بها =كَمْ فِي نِطَاقِي مِنْ عَظِيمِ الأَثَرْ
**
يَا لَيْتَنِي "عَائِشُ" يا لَيْتَنِي = وَجَمَّعَ القَلْبَيْنِ رَبٌ أَمَرْ

وَفِي دَلَالٍ أعْتَلي زَنْدَهُ = كَي أُشْبِعَ العَيْنَ بِلَيْلِ السَّمَرْ

ذَا مِخْيَطِي فِي ضَوْئِهِ ظَاهِرٌ = قَدْ كَانَ غَيْبًا وَهْوَ مَرْمَى البَصَرْ
**
"خَدِيجَةٌ" كُنْتُ تَمَنَّيْتُهَا = أَذُودُ عَنْ حِبِّي صُرُوفَ القَدَرْ

وَدَثِّرِينِي دَثِّرِي مِحْنَتِي = يَضُمُّهُ قَلْبِي كَطِفْلٍ عَثَرْ

بِقُرْبِهِ يَحْلُو مُقَامِي وَقَدْ = رَأيْتٌه فِي الشِّعْبِ؛ نُورًا ظَهَرْ

الآن إسْمُ المصْطَفَى في الْعُلَا = مُبَجَّلٌ وَخَصْمُهُ مُحْتَقَرْ

هَذَا حَنِينِي سِيِّدِي كَيْفَ لَا = أَشْعُرُ، وَالجِذعُ بَكَى أنْ شَعَرْ

مَا دُمْتُ لَمْ أَحْظَ بِتِلْكَ الَمُنَى = رَجَوْتُ لَوْ يَوْمًا بِحُلْمِي عَبَرْ

تُزِيحُ عَنْ صَدْرِي نَدَى كَفِّهِ = الـمُضْغَةَ الحَيْرَى بِذَاكَ الغَبَرْ

تُزِيحُ عَنْ قَلْبِي نَدَى كَفِّهِ = يَبْقَى نَقِيَّا؛ أنْهَكَتْهُ الحُفَرْ
**


ساهم معنا في نشر الموضوع