صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 11

الموضوع: ((( تَرَانِيمٌ فِي مِحْرَابِ الأُمُومَة ))) .. إلى كل أم أهدي هذا النزف

  1. #1
    كاتب ذهبي

    تاريخ التسجيل
    Mar 2012
    الدولة
    Algeria
    المشاركات
    197

    ((( تَرَانِيمٌ فِي مِحْرَابِ الأُمُومَة ))) .. إلى كل أم أهدي هذا النزف

    ((( ... تَرَانِيمٌ .. فِي مِحْرَابِ الأُمُومَة ... )))


    لَكَمْ كُنْتُ فِي عُرْفِ الْمَجَانِينِ فَــارِســًا
    وَخَلْفِــي جُيُوشٌ.. كُــلُّ حِرْفَتِهَا الكَرُّ

    غَزَوْتُ أَقَــالِيمَ الأُنُوثـَةِ فَاتِــــحًا
    وَفِي كُـلِّ صَدْرٍ كَافِرٍ .. كَانَ لِي نَصْــرُ

    تَعِبْتُ .. أَجَــلْ أُمَّاهُ ..وَالعُمْـرُ مُرْهَـقٌ
    أَنَخْتُ اعْتِذَارِي ... بَاتَ يُنْهِكُنِــي العُـذْرُ

    سَكَبْتُ عَــلَى كَفَّيْـكِ يَا أُمُّ ...تَوْبَتِــي
    جَثَوْتُ عَلَى كَفَّيْكِ ... وَارْتَجَفَ الجَـمْــرُ

    سَكَبْـتُ عَـلَى الأَوْرَاقِ حِبْـرَ مَوَاجِـعِي
    فَـلاَ الشِّعْرُ - يَا أُمُّ- احتَوَانِي وَلاَ النَّثْـرُ

    سَأَعْـزِفُ لحَـْنِي ...يَـا أُمُومَةُ خَاشِــعًا
    وَأَوْتَارُ قَلْبِي الآنَ ... يَذْرِفُـــهَا الشِّعْــرُ

    سَأَعْزِفُ آهَـــاتِي ...وَشَيْـئًا كَتَمْتُـهُ
    كَـمَا الْحُبُّ..يَاأُمَّـــاهُ ضَاقَ بِهِ الصَّـدْرُ

    فَــلاَ عُذْرَ لِـي ..بِالْحُزْنِ جِئْتُ مُحَمَّـلاً
    أَزُفُّ شِـرَاعَ .. العُمْــرِ وَانْطَلَقَ .. العُمْرُ

    أَبُثُّ لهَــاَ صَـدْرِي ... أَيَا صَدْرَ رِحْلَتِي
    أَنَا مَوْجَــةٌ أُمَّاهُ ... هَــلْ صَدْرُكِ البَحْرُ

    فَهَـلْ شَــاطِيءٌ أُمَّـاهُ ... يَحْضُنُ غُرْبَتِي
    وَتَنْفَـتِحُ الأَحْـضَـانُ ... يَبْتَسِـمُ الثَّغْـرُ

    فَـلاَ بَحْــرَ غَيْــرُ الأُمِّ يَحْـضُنُ شَاطِئِي
    وَقُــبْلَتِيَ العَطْشَـى يُدَوْزِنُهــَا الجَــزْرُ

    أَنَا جَدْوَلٌ .. أُمَّاهُ .. يَاخَيْــرَ ضِـــفَّةٍ
    إِذًا فَاحْضُنِينِي .. الآنَ هَــا يَضْحَكُ النَّهْـرُ

    تُسَنْدِسُنِي الضِّحْكَاتُ .. يَاسِحْــرَ بَابِــلٍ
    تُعَتِّقُنِــي .. الضِّحْكَاتُ .. فَلْيُعْزَفِ السِّحْرُ

    أُحِبُّـكِ يَا أُمَّــاهُ ... يَاجُمْلَـةَ الْهَـوَى
    وَبَــوْحِيَ .. يَــا أُمَّاهُ .. أَرْهَقَهُ الجَـرُّ

    أَطُوفُ هُـنَا.. أُمَّـاهُ .. يَا كَـعْبَـةَ الـمُنَى
    وَفِـي كُـلِّ شَوْطٍ مَرَّ ... يَبْعَثُنِـي الطُّهْـرُ


    عادل سلطاني، بئر العاتر، الجزائر، 24 /09/ 2010


    ساهم معنا في نشر الموضوع

    التعديل الأخير تم بواسطة عادل سلطاني ; 03-24-2012 الساعة 06:55 PM

  2. #2
    رئيس إتحاد الكتاب والمثقفين العرب الصورة الرمزية محمد حسن كامل
    تاريخ التسجيل
    Nov 2010
    الدولة
    فرنسا
    دولة الإقامة
    فرنسا
    رقم العضوية
    001
    المشاركات
    3,562


    الشاعر الساحر

    عادل سلطاني

    وقفت أتأمل خاتمة قصيدتك الحسناء

    صحيحة القوام مستقيمة البناء



    أَطُوفُ هُـنَا.. أُمَّـاهُ .. يَا كَـعْبَـةَ الـمُنَى

    وَفِـي كُـلِّ شَوْطٍ مَرَّ ... يَبْعَثُنِـي الطُّهْـرُ

    ما أعظم براعتك في تقديس الأم بكعبة المنى

    وتأتي البراعة في حذف أداة التشبية ووجه الشبه وهو ما يُسمى في البلاغة بالتشبيه البليغ

    واستخدامك قدسية مناسك الحج والعمرة من طواف وسعي يعكس قدسية الام وكأنها كعبة تتطلع إليها القلوب

    ولكن لي ملاحظة أود النقاش فيها

    اسم القصيدة ترانيم في محراب الأمومة

    وكما نعلم ان لفظ ترانيم اكثر إستخداماً لدى رجال الكنيسة في المسيحية

    بل أن الترانيم جزء من طقوسهم الدينية

    والسؤال المطروح

    هل يستقيم المعنى البلاغي بين الترانيم والطواف حول الكعبة.......؟

    فائق مودتي وتقديري


    رئيس اتحاد الكتاب والمثقفين العرب
    سفير في فيدرالية السلام العالمي التابعة للامم المتحدة
    قناة الكاتب والمفكر محمد حسن كامل
    https://www.youtube.com/user/safirelsalam
    https://www.facebook.com/mhsnkaml
    للمزيد ابحث عني في جوجل تجد حرفي وأسمي ورسمي ووسمي
    اكتب على جوجل فقط المفكر الموسوعي العالمي

  3. #3
    عضو
    تاريخ التسجيل
    Dec 2010
    المشاركات
    9,043






    الشاعر الرائع


    عادل سلطاني


    الترنيم او الترتيل هو حالة يكون فيها الانسان سعيدا بوجوده في محضر الله

    فيبتهج ويسبح الله ويحمده بالترنيم والاغاني الروحية

    وفعلا اتخذت الكنائس هذا الطابع عن سواها .

    وهنا وجدت قصيدتك معزوفة شجية

    لقدسية الام وطواف رعيتها حولها لنيل رضاها مرتلين

    دامت فيوضك الغنية

    بسحر المفردة زكية

    تحياتي وتقديري















    من اقوال العالم المبدع

    المفكر الموسوعي د. محمد حسن كامل

    **القراءة طاقة الإتصال والوصال بين الفكر والإبداع **

    **الكتابة كالمرأة العارية لا يسترها إلا ثوب البلاغة والحقيقة**

  4. #4
    كاتب ذهبي

    تاريخ التسجيل
    Mar 2012
    الدولة
    Algeria
    المشاركات
    197
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد حسن كامل مشاهدة المشاركة


    الشاعر الساحر

    عادل سلطاني

    وقفت أتأمل خاتمة قصيدتك الحسناء

    صحيحة القوام مستقيمة البناء



    أَطُوفُ هُـنَا.. أُمَّـاهُ .. يَا كَـعْبَـةَ الـمُنَى

    وَفِـي كُـلِّ شَوْطٍ مَرَّ ... يَبْعَثُنِـي الطُّهْـرُ

    ما أعظم براعتك في تقديس الأم بكعبة المنى

    وتأتي البراعة في حذف أداة التشبية ووجه الشبه وهو ما يُسمى في البلاغة بالتشبيه البليغ

    واستخدامك قدسية مناسك الحج والعمرة من طواف وسعي يعكس قدسية الام وكأنها كعبة تتطلع إليها القلوب

    ولكن لي ملاحظة أود النقاش فيها

    اسم القصيدة ترانيم في محراب الأمومة

    وكما نعلم ان لفظ ترانيم اكثر إستخداماً لدى رجال الكنيسة في المسيحية

    بل أن الترانيم جزء من طقوسهم الدينية

    والسؤال المطروح

    هل يستقيم المعنى البلاغي بين الترانيم والطواف حول الكعبة.......؟

    فائق مودتي وتقديري
    أهلا وسهلا ومرحبا أستاذنا الفاضل الحبيب محمد حسن كامل ، سعدت كثيرا بردك القارئ العاقل الواعي المتأمل لنصي المتواضع ((( ترانيم في محراب الأمومة ))) ، كما تعلم سيدي الغالي أن لغة الشعر وإسقاطاتهاالروحية الشعورية تصهر كل الموجودات المحيطة بالشاعر لحظة الصعق وتتوحد جميعاحدالتماهي والحلول في صهارة الروح ، ربما يلتقي المدنس والمقدس معا ولايبغيان لأن الروح المؤمنة تبرزخ الأشياء بمنطق الشعر المختلف عن المنطق الرياضي لتستحيل الأم المقدسة إلى معادل موضوعي نلج من خلاله عوالم الروح ونرشف من خلاله كوثر الحب سائغا زلالا ، وفي محاريب الأمومة الممتدة من رحمة الله ستلتقي الترانيم والطواف
    بعيدا عن المدلول العقدي للطواف والترانيم فالطواف ليس مقصورا على مناسك الحج ولا الترانيم مقصورة على الطقوس الكنسية المسيحية ، وإن كان المدلول المزاح المسقط في هذا النص الشعري يوظف شعريا هذه الأداة أو تلك لتلتقي الترانيم والطواف كظاهرتين دلاليتين بلغة الروح بعيدا عن المشهدية الدينية المقدسة في كلا الديانتين فالترانيم تحيلنا للدعاء والمناجاة والاستمتاع بحب الأم، والطواف يحيلنا إلى تقديس الأم واحترامهالأنها أهل لذلك ، سعدت بسؤالك المستفز النابع من قدرتك على الغوص والتحليل للربط بين المتضادات المتناقضة .

    تحياتي



  5. #5
    كاتب ذهبي

    تاريخ التسجيل
    Mar 2012
    الدولة
    Algeria
    المشاركات
    197
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبير البرازي مشاهدة المشاركة






    الشاعر الرائع


    عادل سلطاني


    الترنيم او الترتيل هو حالة يكون فيها الانسان سعيدا بوجوده في محضر الله

    فيبتهج ويسبح الله ويحمده بالترنيم والاغاني الروحية

    وفعلا اتخذت الكنائس هذا الطابع عن سواها .

    وهنا وجدت قصيدتك معزوفة شجية

    لقدسية الام وطواف رعيتها حولها لنيل رضاها مرتلين

    دامت فيوضك الغنية

    بسحر المفردة زكية

    تحياتي وتقديري













    سعيد بهذا الرد العاقل الواعي المنطلق من قراءة متأملة فاحصة للنص وأعجبني كثيرا دون مجاملة مزيفة للوعي والعقل ربطك بين ظاهرة الترانيم والطواف بتجريد فكري متمكن متناغم وطاقتك الشعورية الدافقة ، قراءة تأويلية موفقة حاولت مقاربة طقوسية حب الأم تلك المقدسة التي تحت أقدامهاالجنة.

    تحياتي مبدعتنا الراقية عبير البرازي



  6. #6
    سفير اتحاد الكتاب والمثقفين العرب في الولايات المتحدة الأمريكية الصورة الرمزية محمود عباس مسعود
    تاريخ التسجيل
    Nov 2010
    الدولة
    United_States
    المشاركات
    1,721
    الإبداع هو احتفاءٌ بالحياة وترجمة لملكات
    وإسماعٌ لأصواتٍ صامتة
    وبوحٌ بإرهافٍ شفيفٍ لطيف
    لقد أبدع شاعرنا بصياغة هذه الترانيم الرقيقة السامية
    ومع ترانيمه العذبة المتلألئة بألق الصدق وومض الحنين
    نثر أمامنا درراً غاية في الجمال والعذوبة والتفرّد..
    هنا نحس بارتجاف الجمر ونعاين حبر المواجع
    ونتذوق شعراً يذرف أوتار قلبٍ
    ونقترب من شاطئ يحضن غربة
    ونصغي لجَزر يدوزن قبلة عطشى
    ولضحكاتٍ تسندس وتعتق
    ولسحر يعزف وطهر يبعث
    تحياتي لشاعرنا الفذ
    عادل سلطاني
    على هذا الهمس المذيب
    والإبداع الأصيل
    ومودتي القلبية





    .



  7. #7
    رئيس إتحاد الكتاب والمثقفين العرب الصورة الرمزية محمد حسن كامل
    تاريخ التسجيل
    Nov 2010
    الدولة
    فرنسا
    دولة الإقامة
    فرنسا
    رقم العضوية
    001
    المشاركات
    3,562
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عادل سلطاني مشاهدة المشاركة
    أهلا وسهلا ومرحبا أستاذنا الفاضل الحبيب محمد حسن كامل ، سعدت كثيرا بردك القارئ العاقل الواعي المتأمل لنصي المتواضع ((( ترانيم في محراب الأمومة ))) ، كما تعلم سيدي الغالي أن لغة الشعر وإسقاطاتهاالروحية الشعورية تصهر كل الموجودات المحيطة بالشاعر لحظة الصعق وتتوحد جميعاحدالتماهي والحلول في صهارة الروح ، ربما يلتقي المدنس والمقدس معا ولايبغيان لأن الروح المؤمنة تبرزخ الأشياء بمنطق الشعر المختلف عن المنطق الرياضي لتستحيل الأم المقدسة إلى معادل موضوعي نلج من خلاله عوالم الروح ونرشف من خلاله كوثر الحب سائغا زلالا ، وفي محاريب الأمومة الممتدة من رحمة الله ستلتقي الترانيم والطواف
    بعيدا عن المدلول العقدي للطواف والترانيم فالطواف ليس مقصورا على مناسك الحج ولا الترانيم مقصورة على الطقوس الكنسية المسيحية ، وإن كان المدلول المزاح المسقط في هذا النص الشعري يوظف شعريا هذه الأداة أو تلك لتلتقي الترانيم والطواف كظاهرتين دلاليتين بلغة الروح بعيدا عن المشهدية الدينية المقدسة في كلا الديانتين فالترانيم تحيلنا للدعاء والمناجاة والاستمتاع بحب الأم، والطواف يحيلنا إلى تقديس الأم واحترامهالأنها أهل لذلك ، سعدت بسؤالك المستفز النابع من قدرتك على الغوص والتحليل للربط بين المتضادات المتناقضة .

    تحياتي


    شاعرنا الساحر

    عادل سلطاني

    المراوغة في الشعر سحرٌ محمود , ومن ثم أردت استفزازك لتخرج لنا ما وراء الكلمات من سحر وفكر......!!!

    اقرأ كلمات قصيدتك بميزان من ذهب

    التناقض هو سر الجمال وأداة الإنفعال ويسرني أن أهديك قول الشاعر عن تعريف الجمال :

    الوجه كالبدر مبيضٌ.......والشعرُ كاليل مسودٌ

    ضدان فلما إجتمعا حُسنا....... والضدُ يظهر حُسنه الضدُ


    وهذا ما قصدته من سؤالي المستفز لإظهار قيمة جمال المعنى بأسلوب صارخ

    فائق مودتي شاعرنا الجميل



    رئيس اتحاد الكتاب والمثقفين العرب
    سفير في فيدرالية السلام العالمي التابعة للامم المتحدة
    قناة الكاتب والمفكر محمد حسن كامل
    https://www.youtube.com/user/safirelsalam
    https://www.facebook.com/mhsnkaml
    للمزيد ابحث عني في جوجل تجد حرفي وأسمي ورسمي ووسمي
    اكتب على جوجل فقط المفكر الموسوعي العالمي

  8. #8
    كاتب ذهبي

    تاريخ التسجيل
    Mar 2012
    الدولة
    Algeria
    المشاركات
    197
    [quote=محمود عباس مسعود;17868]
    الإبداع هو احتفاءٌ بالحياة وترجمة لملكات
    وإسماعٌ لأصواتٍ صامتة
    وبوحٌ بإرهافٍ شفيفٍ لطيف
    لقد أبدع شاعرنا بصياغة هذه الترانيم الرقيقة السامية
    ومع ترانيمه العذبة المتلألئة بألق الصدق وومض الحنين
    نثر أمامنا درراً غاية في الجمال والعذوبة والتفرّد..
    هنا نحس بارتجاف الجمر ونعاين حبر المواجع
    ونتذوق شعراً يذرف أوتار قلبٍ
    ونقترب من شاطئ يحضن غربة
    ونصغي لجَزر يدوزن قبلة عطشى
    ولضحكاتٍ تسندس وتعتق
    ولسحر يعزف وطهر يبعث
    تحياتي لشاعرنا الفذ
    عادل سلطاني
    على هذا الهمس المذيب
    والإبداع الأصيل
    ومودتي القلبية


    سعيد بقراءتك العاقلة الواعية المتأملة فيلسوفنا النوراني المشرق ، قراءة جميلة تشي بحسك الناقد اليقظ الذي أتى باختصار على مفاصل النص عموديا وأفقيا في محاولة قارئة موفقة.

    تحياتي مترحمنا الفاضل الحبيب الشاعر محمود عباس مسعود



  9. #9
    كاتب ذهبي

    تاريخ التسجيل
    Mar 2012
    الدولة
    Algeria
    المشاركات
    197
    [quote=محمود عباس مسعود;17868]
    الإبداع هو احتفاءٌ بالحياة وترجمة لملكات
    وإسماعٌ لأصواتٍ صامتة
    وبوحٌ بإرهافٍ شفيفٍ لطيف
    لقد أبدع شاعرنا بصياغة هذه الترانيم الرقيقة السامية
    ومع ترانيمه العذبة المتلألئة بألق الصدق وومض الحنين
    نثر أمامنا درراً غاية في الجمال والعذوبة والتفرّد..
    هنا نحس بارتجاف الجمر ونعاين حبر المواجع
    ونتذوق شعراً يذرف أوتار قلبٍ
    ونقترب من شاطئ يحضن غربة
    ونصغي لجَزر يدوزن قبلة عطشى
    ولضحكاتٍ تسندس وتعتق
    ولسحر يعزف وطهر يبعث
    تحياتي لشاعرنا الفذ
    عادل سلطاني
    على هذا الهمس المذيب
    والإبداع الأصيل
    ومودتي القلبية


    سعيد بقراءتك العاقلة الواعية المتأملة فيلسوفنا النوراني المشرق ، قراءة جميلة تشي بحسك الناقد اليقظ الذي أتى باختصار على مفاصل النص عموديا وأفقيا في محاولة قارئة موفقة.

    تحياتي مترجمنا الفاضل الحبيب الشاعر محمود عباس مسعود



  10. #10
    كاتب ذهبي

    تاريخ التسجيل
    Mar 2012
    الدولة
    Algeria
    المشاركات
    197
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد حسن كامل مشاهدة المشاركة


    شاعرنا الساحر

    عادل سلطاني

    المراوغة في الشعر سحرٌ محمود , ومن ثم أردت استفزازك لتخرج لنا ما وراء الكلمات من سحر وفكر......!!!

    اقرأ كلمات قصيدتك بميزان من ذهب

    التناقض هو سر الجمال وأداة الإنفعال ويسرني أن أهديك قول الشاعر عن تعريف الجمال :

    الوجه كالبدر مبيضٌ.......والشعرُ كاليل مسودٌ

    ضدان فلما إجتمعا حُسنا....... والضدُ يظهر حُسنه الضدُ


    وهذا ما قصدته من سؤالي المستفز لإظهار قيمة جمال المعنى بأسلوب صارخ

    فائق مودتي شاعرنا الجميل

    سعيد بك وباستفزازك سيدي فما قيمة النص إذا لم يحرك كوامن الفكر والقريحة .

    تحياتي أستاذنا الحبيب المفكر محمد حسن كامل



  11. 11aa
صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. أَنْسَابُ فِي وَجَعِي
    بواسطة عبد الله خلف في المنتدى مجمع الشعر الفصيح
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 09-26-2019, 09:57 AM
  2. الخُصوصِية النِّسْوِية فِي الفِقْهِ الإِسْلاَمِي
    بواسطة امحمد رحماني في المنتدى دراسات وبحوث
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 05-13-2014, 08:20 PM
  3. ((( تَرَاتِيلٌ فِي رِحْلَةِ الْحُزْن )))
    بواسطة عادل سلطاني في المنتدى أقحوانة الشعر
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 01-16-2013, 09:34 PM
  4. دع النزف فالجرح عميق
    بواسطة اياد البلداوي في المنتدى مجمع الشعر الفصيح
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 11-26-2012, 07:01 PM
  5. إلى الرئيس السابق حسني مبارك من أين لك هذا.........الشعب يريد ان يعرف....!!!
    بواسطة محمد حسن كامل في المنتدى جديد وأخبار الكاتب والمفكر محمد حسن كامل
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 02-13-2011, 08:22 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •